وأقول موعدنا القمر - حــز و ر ي للــبــر مــجــة

إضغط هنا لمشاهدة أحدث العروض

 

تم نقل الموقع والتحديثات على موقعنا الجديد

Gsm-Boss.Com

 

بي إس تي دونغل الأصلي BST Dongle

بوكس زد ثري إكس سامسونغ برو جيكوب الذهبي الأصلي Z3X Samsung Pro Jcop Gold

سيغما كيه الأصلية Sigma Key

ميراكل بوكس المعجزة الأصلي Miracle Box

أدفانس توربو فلاشر جيتاغ الذهبي الأصلي المفعل بالكامل ATF Turbo Jtag Gold

أوكتوبوس بوكس الأصلي سامسونغ + إل جي + سوني - Octopus Samsung + LG + Sony

بشرى لكل من يمتلك بوكس أدفانس توربو - ATF-V3 - All-in-1 Ultimate Adapter

فيوريوس غولد مفعل بالكامل من 1 حتى 11 Furious Gold Full 1 To 11 active

أقوى عرض سوف تحصل عليه وتكسب 107 دولار - BST + Miracle + Z3X Pro + Jig

زد ثري إكس إيزي جيتاغ مفعل بالكامل + سامسونغ برو + إل جي

أقوى و أسرع هب يو إس بي ثري في العالم 4 مخارج

إكس تي سي كليب الأصلي الجديد XTC 2 Clip

ملفات سيرت Cert أصلية مكفولة من شركة سامسونغ بسعر 10 دولار فقط

تورنادو توربو الجديد الشامل - UFSx Turbo

تفعيل كافة واجهات إلجي على بوكس زد ثري إكس Z3X LG Active

ميدوسا برو بوكس جيتاغ + إي إم إم سي الجديد Medusa PRO Box

المجهر الإلكتروني الرائع Usb Microscope

هارد سامسونغ 2 تيرا محمول Samsung M3 USB 3.0 Portable Hard 2TB

زد إكس دبليو دونغل ملك مخططات الصيانة - Zxw Dongle

أفينجرس بوكس الأصلي مفعل بالكامل Avengers Box

يو إف آي بوكس جيتاغ - UFi Jtag

ألتيمايت مالتي بوكس الأصلي مفعل بالكامل - UMT

يوني أندرويد تول - Uni Android Tool - UAT

مايكرو إتش تي سي برو مفعل بالكامل - Micro HTC Pro

شيميرا مفعل بالكامل سامسونغ+إلجي+بلاك بيري+نوكيا لوميا+إتش تي سي+هواوي - Chimera Full

دي سي أنلوكر فونيكس الأصلي - Dc-Unlocker Phoenix

سيتول فيوجون بوكس الأصلي مفعل بالكامل SeTooL Fusion Full

الوصلة السحرية ماجيك أندرويد أوتو بوت كيه = Magic Android USB Auto Boot Key

أوكتوبوس بوكس سامسونغ أو إلجي الأصلي Octopus Samsung LG Box

بوكس زد ثري إكس إيزي جيتاغ الأصلي Z3X Easy Jtag Emmc

دونغل أسان هوا الشامل مفعل بالكامل - Asan HUA

دونغل أسان سام الإحترافي مفعل بالكامل - Asan Sam

تفعيل ميراكل بوكس بسعر 33 دولار فقط لا غير - Miracle Box Active

عرض إتش تي سي الذي لا يصدق - HTC offer يجعلك تكسب مائة 100 دولار

أقوى و أشمل و أرخص برنامج هواوي في العالم بدون بوكسات أوكريديت - HDE-hcu Huawei

E-Mate Pro eMMC Tool

إي إم إم سي برو أقدم واسهل فريق جيتاغ في العالم - Emmc Pro

مسح غوغل أو سامسونغ أكاونت كأنك وكيل سامسونغ = Samsung FRP + Scloud

كبل كوالكوم السحري - EDL - Deeb Flash - Qualcomm Cable

يو إفي آي دونغل ملك أسوس ومعالجات إنتل - Ufi Dongle

آر إكس توربو جيفي سيم لفك شيفرة وتفعيل جميع منتجات أبل Unlock Active Apple

إنفيرنو كيه Inferno Key ملك الحصريات ولا يمزح أبداً

إي إف تي دونغل EFT Dongle أفضل برنامج لتعريب الأجهزة في العالم

إن سي كيه برو 3 في 1 - أفينجرز + يو إم تي + إن سي كيه = Nck Pro+UMT+Avengers

دونغل بور أدابتور كليب - Power Adapter - Xtc2Clip

كبل غوغل يوأرت السحري - FRP UART USB Magic Cable

تفعيلات ميراكل ثاندر - MIRACLE Packs + Activation Info

دونغل جميع خدمات هواوي مدى الحياة - HCU+Phoenix+Converter

برنامج إتصال دولي بدون شريحة وإظهار الرقم الذي تريده أو بدون رقم - Mobile Voip

ثاندر ميراكل دونغل - Thunder Miracle Dongle

دونغل مسح غوغل الخيالي = FRP Magic Dongle

مسح حساب غوغل لتلفونات هواوي بدون بوكسات مهما كان الإصدار = FRP Huawei Erase

تفعيل فالكون على بوكس ميراكل Falcon Active

تفعيل جميع خدمات هواوي على بوكس ميراكل - Miracle Huawei TooL

العرض الذي لن يتكرر

إن سي كيه برو 3 في 1

أفينجرز + يو إم تي + إن سي كيه = Nck Pro+UMT+Avengers

ثمنهم 129+129+129=387 دولار

انت سوف تدفع 79 دولار فقط وتحصل عليهم

 

عرض أسان القوي - أسان سام الإحترافي مفعل بالكامل + أسان هوا الشامل مفعل بالكامل = بسعر 79 دولار فقط

 

يرجى وضع إسمك أو إسم محلك ورقمك لكي يتم إضافتك إلى غرفة واتس أب أحدث الأسعار و الأخبار

 

للتواصل وطرق الدفع

إتصل بنا

أبو جبريل

تلفون - واتس - فايبر - لاين

00905550775550

-----------

حزوري للبرمجة وكلاء رسميين لهذه البوكسات - Syria4Soft.Com Reseller

 

الوكلاء المعتمدون

--------

أضنة - سلمان حزوري - شارع السوريين - محل موبايلي - 05365575422

غازي عنتاب - أبو علاء - تشارشي مول - مركز علاء الدين - 0537607520

الرياض - فيصل الحربي - المرسلات - شارع هشام عبد الملك - سكاي - 0554581951

إستنبول - صهيب حزوري - إمينونوه - تهتكليه - يلدزخان - 05342020289


العودة   حــز و ر ي للــبــر مــجــة > المنتديات العامة = General Forum > المنتديات العامة = General Forum > الأشعار والخواطر والقصص والروايات
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-03-2015, 03:45 AM
رضوان ابراهيم رضوان ابراهيم غير متواجد حالياً

مشرف عام

 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 668
آعجبنيً: 33
تلقي آعجاب 430 مرة في 276 مشاركة
Arrow وأقول موعدنا القمر


وأقول موعدنا القمر..


(أ)
كانت تجلس في مقعدها بالدرجة الأولى في الطائرة.. ساهمة كأنها تبحث في المدى والسحاب والفراغ عن وطن تركته خلفها وتركها هو أيضاً وحيدة كشجرة يابسة تحاصرها الرياح..
معلقة في السماء ما بين إسطنبول ونيويورك، لا أحد معها فقط هي الذكريات والوطن المسجى في بركة الدم والفجيعة والصراخ، في أواخر السنوات الخمسين من عمرها، تحتضن حقيبة مُلئت بالصور القديمة وأوراق بهت حبرها، هي بعض خطابات كُتبت بخط اليد، وشريط قصير رقيق من قماش قرمزي اللون، وأوراق جافة لشجرة ربما كانت في منزلها أو قريتها، لكن الأهم من كل ذلك، هي الأحزان التي تحملها في فؤادها، وهي تغادر ربما إلى غير رجعة، وحقائب السفر محملة بالسأم واليأس والوداع الأخير..
تلك هي التي تجلس بجانبي في الطائرة، ابتل خدها وهي تنظر من النافذة وقد تسلل ضوء الشمس التي ترنو من الأفق الغربي قبيل مغيبها، تنذر بأن الحياة قصيرة وذابلة كزهرة الصقيع.. الصمت يلف المكان، إلا أزيز الطائرة وهدير محركاتها وصوت المضيفة وحركة طاقم الضيافة على مقصورة الركاب..
المسافة الطويلة حتى مطار جون كينيدي في نيويورك، تكفي لمعرفة هذه المرأة الهائمة في لجج أحزانها، والهادئة في كهولتها الدافقة، وملامحها الشامية الأصيلة، تختصر آلاف الكلمات عن معنى الرحيل والسفر والغياب والخراب، شيء ما، جعلها أكثر دهشة للسحب الكثيفة التي تتراكم في الأمدية بلا نهاية. ركزت معها كأنها تسأل نفسها، هذه السحب تسافر بلا ضجيج، وتؤوب متى شاءت، وتحلق كما تريد، لا وطن لها ولا أرض ولا مكان، حتى الطيور التي يتغنى بها الناس في حريتها وأجنحتها المُفردة في الفضاء الفسيح، لها أوطان وأوكار تغني لها وترجع، تشقشق من أجلها وتهجع ويحلو لها في كل حين مآب..
أما هي، كما تقول نظراتها، تحمل مشاعر ممزوجة بما قاله الشاعر الكبير الراحل محمود درويش:
فلربما وصل الحديث بنا إلى ثمن الأغاني
هذا أنا في القيد أمتشق النجوم
وهو الذي يقتات، حراً من دخاني
ومن السلاسل والوجوم
كانت هويتنا ملاييناً من الأزهار
كنا في الشوارع مهرجان
الريح منزلنا
وصوت حبيبتي قبل
وكنت الموعدا
لكنهم جاءوا من المدن القديمة
من أقاليم الدخان
كي يسحبوها من شراييني، فعانقت المدى
والموت والميلاد في وطني الموله توأمان!
ستموت يوماً حين تغنينا الرسوم عن الشجر
وتباع في الأسواق أجنحة البلابل
وأنا سأغرق في الزحام غداً، وأحلم بالمطر
وأحدث السمراء عن طعم السلاسل
وأقول موعدنا القمر!
(ب)
سورية من ريف حلب الشهباء، معلمة قضت ما يزيد عن الثلاثين عاماً في مهنتها المبجلة، بسمو مهمتها ودورها، فقدت زوجها وولديها، وهما في متجر داخل حلب، عندما سقط في المكان أحد البراميل المتفجرة، ثم فقدت أخويها وهما في صفوف المعارضة السورية، قريتها الوادعة والواقعة عند مفترق طرق، صارت طريدة دهر ومكان، يجتاحها جنود النظام تارة وجبهات المعارضة المسلحة أحياناً كثيرة، لم يبقَ فيها إلا الخراب والانقاض والكلاب الضالة ورائحة البارود والدخان، وبعض كتابات على الجدران تمجد النظام الحاكم وأخرى في الجدار المقابل تلعنه. غطى الحزن ببردتيه أشجار اللوز والرمان والتفاح، واختلطت رائحة المساء والسمر والسهر بروائح الموت والقبور والضياع..
عندما نزح وسافر أهل القرية رحلت معهم، إلى أين لم تكن تعرف. فوجهتها لم تكن حلب الغارقة في أمواج الموت، ذهبت أقصى الشمال، في رحلة اللاعودة، كانت تلاحقها أشباح الموتى وتقف في وجهها عظامهم، وتجري خلفها آلاف الصرخات للأطفال الجرحى واليتامى والجائعين، وأنين الرجال المقهورين، وعويل النساء والأمهات، الصبيات اللائي صرن سبايا في زمن الحرائر..
تلاحقها الصور التي وقفت كالجداريات الضخمة أمامها أينما حركت بصرها، يتسلل الدخان من بين أنقاض البيوت المهدمة، كما يتسرب الموت من بين الجثث المكوَّمة على بعضها مثل الحطام، تحكي عن أهوال لا حد لها ولا حصر واجهتها وهي تهيم على وجهها للخلاص والهروب، وتنقلت من معسكر إلى آخر، حتى وصلت الى الحدود التركية، تحمل على قلبها أحزانها ومأساة وطنها في مآقيها، نبتت أشجار الدموع..
(ت)
عشرات القصص الباكية التي تنفطر لها القلوب، تحكي معاناة شعب، وهي تقول عبر تاريخ الشام منذ عهد الفينيقيين والآشوريين والكنعانيين والبيزنطيين والروم، والعصور الإسلامية والفرنج، حتى الاستعمار الحديث، لم تتعرض المنطقة لما تتعرض له الآن، الحرب هي الحرب، أكلت حتى الشوك المسود، لم تبقِ جداراً لم ينهد، ثم مضت تقول.. إنها في تدريسها للتاريخ والأدب والشعر، لم تجد تفسيراً لما يحدث اليوم في سوريا والعراق، بغير شيء واحد، أن لعنة حلت بالمنطقة. وتردف بجملة حارقة، «لابد أن القيامة تقرع الأبواب الآن..»!
تجمدت في عينيها نظرة عميقة.. ومضت تقول، «قابلت في معسكر لاجئين شابة تعمل في إحدى المنظمات الدولية، جاءت للعمل في خدمة اللاجئين السوريين، وكانت تلميذتي في ريف حلب، بكت على حضني كما بكيت أنا على صدرها، رتبت لي أموري وأخذتني معها خارج المعسكر حتى وصلت مدينة أخرى، وعملت على إعداد أوراقي مع منظمتها وتدبير إقامة لي في إسطنبول، ثم ساعدتني مع منظمة للهجرة للرحيل في تجهيز الأوراق والوثائق الضرورية بعد أن فقدت كل شيء في حياتي، وأكملت تلميذتي جميلها ولهذا السبب أنا في طريقي للولايات المتحدة بعد أن قامت بواجبها وتوجته بإكرامي بتخصيص وشراء تذكرة لي على الدرجة الأولى، وهأنا مهاجرة الى المجهول في بلاد أخرى لم يدرِ بخلدي يوماً أنني سأصلها أو أعيش فيها..لا أحمل إلا أحزاني وذكرياتي العميقة وجراح قلبي الممزق وأملي الضائع..»!
ربما قدرها وحده..أو المهنة التي عملت فيها، أعطتها ثمار ما زرعته وجعلتها تحصد من الخير الذي بذرت بذرته في عقول وقلوب تلاميذها وتلميذاتها، كانت أعينها تدمع بغزارة ويحترق كبدها كأم فقدت بنيها، وزوجة لم يعد لها شريك في الحياة، وأخت اختطف الموت أخويها ولم يعد لديها أقارب ولا أهل، فإما ماتوا أو توزعوا مثلها في الدروب والمعسكرات، أو ابتلعهم البحر في هجرتهم القسرية وهروبهم إلى أي مكان في الدنيا هرباً من الموت الزؤام وناره المتقدة في بلدهم وديارهم ومرتع صباهم ومنبت حياتهم ..!
(ث)
إلى أين..؟ وهل ستكون هناك حياة جديدة..؟
قالت والحزن يشرب من دمها ويحسو ما في قلبها من أمل:
«ليت ذلك.. لا تستنسخ الحياة نفسها، لولا الإيمان بالله، لا قيمة للدنيا والحياة، فقد ذهبت بلا رجعة لا بداية، نحن نعيش النهاية، لا حياة بلا وطن، ولا بداية بلا أهل..»
ثم اغرورقت عيناها في خشوع وغطت وجهها بمحرمة سوداء وعلا نشيجها..
ومضت الساعات سراعاً، والمحيط الأطلنطي يمتطي بمياهه الزرقاء بلا نهاية، والاتجاهات الأربع آفاق بعيدة، يرحل الوطن لبعض الناس معهم في قلوبهم ورائحة أجسادهم، وفي دمائهم وحقائبهم وعيونهم وأنفاسهم وخلاياهم ودموعهم..
هذه المرأة السورية العتيدة المكلومة، صورة مصغرة للأزمة في سوريا، ليبيا، واليمن، والعراق، ومن قبل هذه جميعاً ما عاناه الشعب الفلسطيني في شتاته الطويل. وكم من قصة كهذه وكم من محنة؟!، فالأوطان غالية وقيمتها لا تُعرف إلا عندما نقف ونلامس ونتحسس المحن التي تعاني منها الشعوب، فالهاربون من أوطانهم بين السهول والأمواج والغاب والأدغال، لم يهربوا من الحروب فقط، وإنما فروا من أنفسهم وخيبات السياسة في بلادهم، فالساسة يدمرون الأوطان بأطماعهم واختزال البلدان في ذواتهم، الحرب هي الحرب في كل زمان ومكان، لكن الوطن يبقى هو الوطن، ولا شيء يعدل الوطن.
سيغني وينشد ويتلوع كل لاجئ ومهاجر في لحظات سكون وهو في محراب ذكرياته:
تمتصّ لوني في جواز السفر
وكان جرحي عندهم معرضاً
لسائح يعشق جمع الصور
لم يعرفوني، آهـ.. لا تتركي
كفي بلا شمس
لأن الشجر
يعرفني..
تعرفني كل أغاني المطر
لا تتركيني شاحباً كالقمر!
كلّ العصافير التي لاحقت
كفي على باب المطار البعيد
كل حقول القمح،
كل السجون، كل القبور البيض
كل الحدود،
كل المناديل التي لوّحت،
كل العيون
كانت معي، لكنهم
قد أسقطوها من جواز السفر
عار من الاسم من الانتماء؟
في تربة ربيتها باليدين؟
أيوب صاح اليوم ملء السماء:
لا تجعلوني عبرة مرتين!
يا سادتي! يا سادتي الأنبياء
لا تسألّوا الأشجار عن اسمها
لا تسألوا الوديان عن أمها
من جبهتي ينشق سيف الضياء
ومن يدي ينبع ماء النهر
كل قلوب الناس.. جنسيتي
فلتسقطوا عني جوار السفر!..

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
, ,

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:05 AM